منتدى ففروا إلى الله

مرحبا بك فى منتدى ففروا إلى الله
أنت لم تسجل الدخول بعد
من فضلك قم بتسجيل الدخول - أو تفضل بالتسجيل إذا لم تكن عضو بالمنتدى

هام جدااااا
ستصلك رسالة بالبريد الالكترونى لتفعيل اشتراكك - برجاء الضغط على رابط التفعيل الموجود بالرسالة حتى تتمكن من تسجيل الدخول



منتدى ففروا إلى الله

قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً (104) <سورة الكهف>


    لى الجاهل الحج والعمرة وقصد التمتع

    شاطر
    avatar
    عاشقه الى رسول الله
    مشرفة قسم الفتاوى
    مشرفة قسم الفتاوى

    العمر : 30
    العمل : طالبه
    عدد المشاركات : 55
    الموقع : منتدى ففروا الى الله
    التقييم : 2

    لى الجاهل الحج والعمرة وقصد التمتع

    مُساهمة من طرف عاشقه الى رسول الله في الأربعاء 04 نوفمبر 2009, 5:55 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    إذا قال الجاهل: أحرم بالحج والعمرة، فلبى بهما ونيته وقصده التمتع، فهل العبرة بالنية، أم بما تلفظ به؟



    المدار على القلب، ولهذا إذا غلط فلفظ بغير ما نوى من صلاة أو صوم أو طهارة أو حج أو عمرة، فغلطه لا يضره، والمدار على القلب، وقد ذكر هذا الفقهاء رحمهم الله حيث قالوا: ولا يضر سبق لسانه بغير ما نوى، وهذا عامٌ في كل العبادات، وسبق اللسان إما أن يكون نسيانًا أو جهلاً. والله أعلم.


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 23 نوفمبر 2017, 1:47 am